تسببت الفيضانات التي أعقبت سلسلة من العواصف القوية في وسط وشمال ولاية كاليفورنيا الأميركية بسقوط شجرة السيكويا العملاقة الشهيرة "بيونير كابين" التي حفر داخل جذعها الضخم في ثمانينات القرن التاسع عشر نفق يتسع لمرور السيارات. وذلك بعدما غمرت المياه الأراضي حول الشجرة من جراء الأمطار الغزيرة.
 
ويبلغ قطر جذع الشجرة نحو عشرة أمتار، وترجع تواريخ بعض الكتابات على جدران النفق داخلها إلى القرن التاسع عشر. ولم يتسن بعد التأكد من عمرها على وجه الدقة، ولكن يمكن لأشجار السكويا العملاقة أن تعيش أكثر من 3000 عام، وهي معروفة بأنها أعلى الأشجار في العالم.

روابط ذات صلة